أخبار إقليمية وعالمية

فضيحة الصندوق الماليزي.. محاولة احتيال جديدة؟

فضيحة الصندوق الماليزي.. محاولة احتيال جديدة؟ تسعى وحدة تابعة لـ”الصندوق الماليزي” للحصول على الحماية من الإفلاس في الولايات المتحدة الاميركية. وهذه الوحدة، هي التي حفزت التحقيقات في جميع أنحاء العالم في إبرام الصفقات والرعاية السياسية للصندوق الماليزي في عهد رئيس الوزراء الماليزي السابق نجيب رزاق.

فقد تقدمت شركة “Brazen Sky Ltd”، المملوكة بالكامل لشركة “Malaysia Development Bhd” بطلب للحصول على الفصل 15 في محكمة مقاطعة فلوريدا الجنوبية، وذلك وفقًا لإحدى الوثائق التي تضمنت تصفية طوعية معلقّة في جزر فيرجن البريطانية، حيث تم تأسيس شركة “Brazen Sky”.
وقد طلب المدينون اوامر قانونية بموجب الفصل 15 في أميركا لإنفاذ الإجراءات الأجنبية هناك. يأتي هذا التطور بعد أيام فقط من سجن الرزاق لمدة 12 عامًا، بعد أن أيدت المحكمة العليا في ماليزيا إدانته بالفساد فيما يتعلق بقضية الصندوق الماليزي.

ووفقًا للائحة الاتهام الأميركية، فقد قامت مجموعة ماليزية صغيرة بقيادة رجل الأعمال جو لو بتحويل الأموال من الصندوق الماليزي إلى حسابات شخصية متخفية لتبدو وكأنها أعمالا مشروعة.

ويعتقد أن المسؤولين في الصندوق الماليزي قد تورطوا مع اشخاص آخرين في اعمال احتيالية لإخفاء التقييم الحقيقي لأصول شركة Brazen” Sky”، والتي تم استخدامها نفسها لإخفاء تحويل أكثر من مليار دولار من استثمار الصندوق الماليزي، حسبما أظهر ملف محكمة أميركية في عام 2020.

إقرأوا أيضاً: مدينة الميناء على الخارطة السياحية الداخلية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى