Headlinesشباب وتكنولوجيا

نيسان أريا الكهربائية كلياً تنطلق في أول رحلة في العالم من القطب الشمالي إلى القطب الجنوبي

نيسان أريا الكهربائية كلياً تنطلق في أول رحلة في العالم من القطب الشمالي إلى القطب الجنوبي-

دخلت نيسان في شراكة مع المغامر البريطاني كريس رامزي للقيام بأول مغامرة قيادة كهربائية بالكامل في العالم من القطب الشمالي المغناطيسي إلى القطب الجنوبي.

تنطلق الرحلة الجريئة بين القطبين في مارس 2023 وسيجتاز خلالها رامزي وفريقه في سيارة نيسان أريا  e-4ORCE  مسافة تزيد عن 27 ألف كيلومتر ويعبرون مناطق وقارات عدة تتراوح فيها الحرارة بين 30 درجة مئوية تحت الصفر و30 درجة. وسيكون رامزي أول سائق على الإطلاق يقود سيارته بين القطبين انطلاقاً من القطب الشمالي وعبر أمريكا الشمالية والوسطى والجنوبية وصولاً إلى القارة القطبية الجنوبية.

وستتضمّن الرحلة مناظر طبيعية خلابة وطرقات هي من الأقسى والأصعب في العالم، من مسطحات جليدية مغطاة بالثلوج ومسارات جبلية صعبة وكثبان صحراوية شاسعة. وسيتسنى لمتابعي رحلة نيسان أريا بين القطبين الاستمتاع بمشاهدة السيارة تعبر طرقاً غير مستكشفة وبمناظر تخطف الأنفاس.

في هذا الإطار، قال أساكو هوشينو، نائب الرئيس التنفيذي ومسؤول التسويق والمبيعات العالمي في شركة نيسان: “نفخر بالإعلان عن شراكتنا مع كريس رامزي وفريق الرحلة الاستكشافية من القطب إلى القطب. تتيح أريا، سيارة الكروس أوفر الكهربائية الجديدة كلياً، خوض أبعد الرحلات بكل سهولة وراحة. ونحن على ثقة بأنها ستكون الشريك المثالي لكريس وفريقه في مغامرتهم بفضل تقنية التحكم e-4ORCE التي توفر ثباتاً معززاً على مختلف أنواع الأسطح.”

وتدعم هذه المغامرة المميزة الحافلة بالتحديات خطة طموحات نيسان 2030، رؤية الشركة طويلة المدى لتمكين التنقل والتي تركّز على الكهرباء، وتهدف إلى توفير مركبات وتكنولوجيات لافتة ترتقي بتجارب العملاء.

واستعداداً لقساوة البرد وتجمّد السطوح في القطبين الشمالي الجنوبي، سيتم تعديل سيارة رامزي طراز نيسان أرياe-4ORCE  وتزويدها بهيكل خارجي متين مناسب للرحلة عبر أقسى التضاريس، وبعجلات وإطارات ونظام تعليق مطوّر. وسترافق رامزي سيارة نيسان أريا e-4ORCE ثانية غير معدّلة كمركبة دعم طيلة الرحلة عبر القارة الأمريكية.

وتعتبر e-4ORCE أكثر تقنيات التحكّم بالعجلات تقدماً من نيسان حيث تدير بدقة مقدار الطاقة وأداء الكبح لضمان سلاسة القيادة وثبات السيارة. ويعزز النظام ثقة السائق من خلال تحديد خط القيادة على مجموعة متنوعة من أسطح الطرق، بما في ذلك الطرق المبللة والمغطاة بالثلج من دون الحاجة إلى إجراء تغييرات في أسلوب القيادة أو تعديل مقدار الطاقة.

يشار إلى أنّ هذه الرحلة ليست أول رحلة بسيارة كهربائية كلياً يقوم بها كريس رامزي. فهو يخوض مغامرات بالسيارات الكهربائية منذ أكثر من عقد. وأصبح وزوجته جولي عام 2017 أول فريق يكمل رالي المغول في سيارة كهربائية كلياً. فقد اجتازا معاً في سيارته طراز نيسان ليف أكثر من 16 ألف كيلومتر عبر مناطق عدة وذلك على مدار 56 يوماً.

وعلّق كريس رامزي، مؤسس مبادرة Pole to Pole (من القطب إلى القطب)، قائلاً: “تتمثل مهمتنا بإثبات قدرة السيارات الكهربائية على مواجهة أصعب البيئات، من البرد القارس في القطبين وصولاً إلى الأدغال الحارة والرطبة في أمريكا الجنوبية، وكذلك مدى متعة قيادتها حيث أنها تلبّي المتطلبات اليومية للسائقين حول العالم. ويسعدنا الدخول في شراكة مع علامة تجارية عالمية بهذه الأهمية والابتكار دعماً لرحلتنا.”

لمزيد من المعلومات حول منتجات وخدمات نيسان، يرجى الاتصال بشركة رسامني يونس للسيارات ش.م.ل. (RYMCO) في لبنان، ووكلاء نيسان في جميع أنحاء المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى