Headlinesأخبار لبنان

بعد تعديل القرار 161… مَن يواجه رياض سلامة؟

بعد تعديل القرار 161… مَن يواجه رياض سلامة؟-

شكل قرار مصرف لبنان 161 ضربة لصرافي السوق السوداء، حيث لجأ المواطنون والتجار الى المصارف لاستبدال ليراتهم بالدولار الأميركي وفق منصة صيرفة حيث يبلغ سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية نحو 25000 كحد أقصى، فيما وصل دولار السوق السوداء في بداية الأسبوع أي بعد انتهاء عيدي الميلاد ورأس السنة الى الـ34000 ليرة للدولار الواحد.

وها هو يسجل دولار سوق السوداء تراجعا بنحو 6000 ليرة بعد يومين فقط من صدور التعميم 161 ليصل الدولار للـ28000 ليرة.
وسرعان ما انعكس انخفاض الدولار على أسعار المحروقات كافة، وأسعار الخبز، بالإضافة الى بعض السلع الغذائية، في حين لفت رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية هاني بحصلي الى ان لوائح بأسعار جديدة ستقدم يوم الاثنين إذا استقر سعر الصرف على انخفاضه.

وطمأن حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بأن المركزي مستمر بتنفيذ القرار 161، لافتا في حديث لوكالة “رويترز” الى ان الهدف منه تقليص حجم الأوراق النقدية بالليرة اللبنانية المتداولة، ومشددا على ان “البنك المركزي يسعى لخفض تقلبات معدل سعر الصرف وتعزيز الليرة اللبنانية”.

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى