Headlinesأخبار لبنان

العتمة الشاملة قريبًا؟

العتمة الشاملة قريبًا؟ – أفادت صحيفة “الجمهورية” انه “في اجتماع امس الاول بين وزير المالية في حكومة تصريف الأعمال غازي وزني ووزير الطاقة والمياه ريمون غجر ورئيس لجنة الاشغال العامة النائب نزيه نجم، تم الاتفاق على إيجاد حلّ مؤقت الى حين اتخاذ المجلس الدستوري قراره، ووفقاً لمصادر وزارة الطاقة ان الحلول التي يتم البحث فيها مرتبطة بكيفية تأمين الاموال من مصادر اخرى لتسديد ثمن المحروقات الى حين بَت المجلس الدستوري بالطعن المقدم بسلفة الخزينة”.

وأوضح نجم لـ”الجمهورية” انه يتم البحث حاليا في مخرج مقترح لتأمين الاموال المطلوبة، ولن يتم الاعلان عن الحلّ قبل التأكد من تطبيقه، وقبل تأمين الاموال خصوصا انّ الصرف وفقاً للقاعدة الاثني عشرية يصعّب الامر، مؤكداً رداً على سؤال انه لا يمكن المناقلة بين موازنات الوزارات اي انه لا يمكن استخدام اموال متوفرة في موازنة وزارة اخرى.

وحول بواخر الفيول التي وصلت وستصل الى لبنان، اوضح نجم انّ وزارة الطاقة مُنعت من فتح الاعتمادات لتسديد ثمنها، وبالتالي هي قابعة تنتظر التسديد لتفريغ حمولتها، لافتاً الى انّ رسوم التأخير (demurrage charges) تبلغ 50 ألف دولار يوميا عن الباخرتين، وقد بدأت وزارة الطاقة تتحمّل اعباء تلك الرسوم عن الباخرتين التي سبق ان وصلتا الى لبنان، وستضاف 50 الف دولار اضافية يوميا اليها عندما تصل الباخرتان الاضافيتان في اليومين المقبلين.

واشار نجم الى انّ التغذية الكهربائية ستتراجع، في حال عدم تأمين ثمن المحروقات، بمعدل ساعتين الى 3 ساعات يوميا في الوقت الحالي الى حين بلوغ العتمة الشاملة عندما يتراجع حجم الانتاج الى اقلّ من 950 ميغاوات وهو السقف الذي لا يمكن تشغيل المعامل بطاقة دونه، مما سيضطر مؤسسة كهرباء لبنان الى وقف تشغيل كافة المعامل. مشيراً الى ان تعرفة المولدات الخاصة ستتضاعف في تلك الحالة رغم ان المولدات لن تكون قادرة على تأمين التغذية الكهربائية 24 ساعة يومياً.

 

إقرأ المزيد: “سابقة فرنسية” تثير الاستغراب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى