Headlinesأخبار لبنان

عقوبات أوروبية: لا شنغن لسياسيين لبنانيين

عقوبات أوروبية: لا شنغن لسياسيين لبنانيين  – غردت الصحافية رندى تقي الدين على حسابها عبر تويتر نقلًا عن مصدر فرنسي رفيع: “العقوبات على شخصيات لبنانية خيار جدي و لن تكون هناك مشكلة في الاتحاد الاوروبي في بروكسل. سنتفاوض على الاسماء و العقوبات. ويمكن ان يفرض حظر سفر الى اوروبا بشكل غير رسمي عبر منع التأشيرأت من خلال آلية “شنغن”.

 

 

وكانت تقي الدين تحدثت بالأمس في مقال لها عبر صحيفة نداء الوطن عن لقاء الحريري –باسيل في باريس، وجاء في المقال:

عقب تضارب المعلومات في بيروت حيال مسألة زيارة رئيس “التيار الوطني الحر” جبران باسيل إلى باريس، أكد مصدر رفيع في قصر الإليزيه لـ”نداء الوطن” مساء أمس أن “ليس هناك أي دعوة موجهة لأي مسؤول لبناني للقاء الرئيس إيمانويل ماكرون في الأيام المقبلة”، وقال: “فرنسا باقية على التزامها بإيجاد حل من أجل تشكيل حكومة لبنانية تجري الاصلاحات، لكنها قلقة جراء عدم تشكيل الحكومة التي تعتبرها أولوية، ولذلك هي مستمرة في الاتصالات على مستوى الفريق الرئاسي (الفرنسي) مع المسؤولين اللبنانيين وليس من خلال اتصالات على مستوى الرئيس ماكرون”.

 

كما نفى المسؤول الرئاسي الفرنسي وجود أي دعوة لعقد اجتماع في فرنسا من نوع الاجتماع الذي عُقد سابقاً في “سان كلو”، موضحاً أنّ ما حصل خلال نهاية الأسبوع الفائت كان مجرد “اتصالات بين المسؤولين في الرئاسة الفرنسية والأطراف اللبنانية، وتم التطرق خلالها إلى عدة فرضيات من أجل التقدم نحو إيجاد حل لتأليف الحكومة، لكنها لم تسفر عن نتيجة إيجابية بعد، وفرنسا مستمرة في العمل لإيجاد حل”.

 

إلى ذلك، علمت “نداء الوطن” من مصادر فرنسية مطلعة على ما تقوم به باريس من جهود لإيجاد حلول حكومية، أنه “جرت محاولة للنظر في إمكانية جمع رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري مع باسيل، لكنها فشلت لأنّ الرئيس المكلف يعتبر أن محاوره هو رئيس الجمهورية ميشال عون وليس باسيل”. وأكدت المصادر أنه “لم يكن لفرنسا أي نية في دعوة جبران باسيل وحده للقاء الرئيس الفرنسي، وهذا لم يكن في ذهن الفرنسيين في أي لحظة، علماً أنّ باسيل يحاول طلب موعد للقاء الرئيس ماكرون”، وختمت بالإشارة إلى أنّ باريس تنظر إلى مشكلة الرئيس المكلف مع باسيل على أنها “مشكلة لبنانية داخلية”.

إقرأ المزيد: سعر صرف الدولار لظهر الخميس 8 نيسان.. إلى ارتفاع

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى