Headlinesأخبار لبنان

كثير من الأسر توقفت عن صنع المعمول في هذا العيد

كثير من الأسر توقفت عن صنع المعمول في هذا العيد – الرواتب التي تدفع بالليرة اللبنانية لم تعد تكفي لتغطية ثمن المواد الغذائية التي تحتاجها العائلة اللبنانية. ولولا الروابط العائلية التي ما تزال حية و التي تدفع المغتربين و الشابات والشبان الذين يعملون في الخارج لارسال حولات شهرية لذويهم، لكان لينان في مجاعة حقيقية.

تبين لدولية للمعلومات أن نحو 45% من “الأسر المسيحية” توقفت في هذا العيد عن عادة صنع حلوى العيد و35% صَنّعت حلوى أقل كلفة و 15% صَنّعت الحلوى بكميات ونوعية أقل و 5% لم تغير العادة التي اتبعتها سابقا.

إقرأ المزيد: ما مصير الإمتحانات الرسمية لشهادة البكالوريا؟

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى