Headlinesشباب وتكنولوجيا

الأرض على وشك أن تفقد “قمرها الثاني”

الأرض على وشك أن تفقد “قمرها الثاني” – أعلن العلماء أن “القمر الثاني” للأرض سيقترب من الكوكب هذا الأسبوع، قبل أن ينجرف بعيدا في الفضاء، ولن يُرى مرة أخرى.

 

وأطلق علماء الفلك اسم “القمر الثاني للكوكب”، بشكل غير رسمي، على الجسم الغامض 2020 SO، وهو جسم صغير سقط في مدار الأرض في منتصف المسافة تقريبا بين كوكبنا والقمر في أيلول 2020.

 

وتُعرف الأقمار الصناعية المؤقتة مثل هذه باسم الأقمار الصغيرة (minimoons)، على الرغم من أن تسميتها بالقمر مخادعة بعض الشيء في هذه الحالة، حيث أنه في كانون الأول 2020، علم باحثو ناسا أن الجسم ليس صخرة فضائية على الإطلاق، بل بقايا صاروخ معزّز في الستينيات شارك في مهمات القمر الأميركية Surveyor.

إقرأ المزيد: فاتورة الخلوي: التسعير بالدولار والدفع ممنوع بالليرة

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى