Headlinesأخبار لبنان

دياب : على القوى السياسية توقف عن التجاذبات التي تهدّد ما بقي من مقومات صمود الوطن.

أصدر رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب بياناُ أشار فيه الى أننا “كنا قد توسّمنا خيراً من مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لمساعدة لبنان في مواجهة التحديات التي  يعيشها على مختلف المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والمالية، وتمنينا أن ينجح الرئيس المكلف مصطفى أديب بتشكيل حكومة سريعاً مستفيداً من قوة الدفع الفرنسية وزخم التوافق الداخلي في تسمية الرئيس المكلف. لكن، وللأسف جاء الاعتذار اليوم ليعيد الأمور إلى الوراء وليزيد الصعوبات على لبنان واللبنانيين”.

وناشد دياب الرئيس الفرنسي الاستمرار بالوقوف إلى جانب لبنان في هذه المرحلة الصعبة، ومواصلة مساعيه ومبادرته لمساعدة لبنان.

وقال إن “الظروف التي يعيشها لبنان استثنائية، وهي تتطلب جهوداً استثنائية، وأن تتوقف القوى السياسية عن الممارسات والتجاذبات التي تهدّد ما بقي من مقومات صمود الوطن”.

ورأى أن “اعتذار الرئيس المكلف يستوجب الاسراع بإجراء الاستشارات النيابية الملزمة لتكليف شخصية بتشكيل حكومة قادرة على التعامل مع المرحلة الصعبة التي يمر بها لبنان”.

 

إقرا المزيد : بري : لا أحد متمسك بالمبادرة الفرنسية بقدر تمسكنا بها

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى