Headlinesأخبار لبنان

المحكمة الخاصة بلبنان: لا يوجد دليل على مسؤولية قيادتي حزب الله وسوريا بإغتيال الحريري

 

المحكمة الخاصة بلبنان: المتهمون سليم عياش وحسن مرعي ومصطفي بدرالدين استخدموا شبكات اتصالات للتنسيق لاغتيال الحريري

المحكمة الخاصة بلبنان: تمت مراقبة الحريري بشدة قبل اغتياله

 

المحكمة الخاصة بلبنان: اغتيال الحريري تم باستخدام أكثر من 2.5 طن من المتفجرات

 

المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: إتّبع نهجٌ فوضويٌ في التحقيق ضمن مسرح الجريمة في الفترة التي أعقبت الانفجار ولم تتم حماية مسرح الجريمة وقوى الامن الداخلي أزالت أدلة مهمة جداً ولم تكن ثمة حاجة لفعل ذلك ولم يتم تنسيق التحقيق الاولي بالطريقة المناسبة

 

◾المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: غرفة الدّرجة الاولى تستنتج أن إنتحاريا نفّذ عملية اغتيال الحريري وعُثر على جثة رجل مجهول الهوية في موقع الانفجار

 

◾المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: غرفة الدرجة الاولى استنتجت أن انتحاريا نفذ الاعتداء وهو ليس أبو عدس والمتفجرات تم تحميلها في مقصورة شاحنة ميتسوبيشي سُرقت من اليابان وبيعت في طرابلس لرجلين مجهولي الهوية

◾قاضي المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: قرار الاغتيال تزامن مع زيارة وليد المعلم إلى منزل الحريري إضافة إلى اجتماع في فندق البرستول لمعارضي الوجود السوري

 

◾المحكمة الدولية: تم استخدام مواد شديدة الانفجار في العملية وُضعت في الجانب الخلفي لشاحنة ميتسوبيشي تبيّن أنها سُرقت من اليابان واستوردت إلى لبنان وبيعت في طرابلس لرجلين مجهولي الهوية

 

المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: إتّبع نهجٌ فوضويٌ في التحقيق ضمن مسرح الجريمة في الفترة التي أعقبت الانفجار ولم تتم حماية مسرح الجريمة وقوى الامن الداخلي أزالت أدلة مهمة جداً ولم تكن ثمة حاجة لفعل ذلك ولم يتم تنسيق التحقيق الاولي بالطريقة المناسبة

 

◾المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: غرفة الدّرجة الاولى تستنتج أن إنتحاريا نفّذ عملية اغتيال الحريري وعُثر على جثة رجل مجهول الهوية في موقع الانفجار

 

◾المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: غرفة الدرجة الاولى استنتجت أن انتحاريا نفذ الاعتداء وهو ليس أبو عدس والمتفجرات تم تحميلها في مقصورة شاحنة ميتسوبيشي سُرقت من اليابان وبيعت في طرابلس لرجلين مجهولي الهوية

◾قاضي المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: قرار الاغتيال تزامن مع زيارة وليد المعلم إلى منزل الحريري إضافة إلى اجتماع في فندق البرستول لمعارضي الوجود السوري

 

◾المحكمة الدولية: تم استخدام مواد شديدة الانفجار في العملية وُضعت في الجانب الخلفي لشاحنة ميتسوبيشي تبيّن أنها سُرقت من اليابان واستوردت إلى لبنان وبيعت في طرابلس لرجلين مجهولي الهوية

 

المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: مصطفى بدر الدين تولّى عملية رصد الشهيد الحريري وقام بتنسيقها مع عياش تمهيداً للاعتداء ويتضح تورّطه من خلال إستخدامه لهاتف من الشبكة الخضراء

 

◾المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: كان لبدر الدين إسمٌ مستعار هو سامي عيسى وكان لديه حراس بالاضافة الى شقة في منطقة جونية وقارب ومتجر مجوهرات

 

◾رفع جلسة النطق بالحكم في اغتيال الحريري نصف ساعة للاستراحة

 

المحكمة الدولية: شبكات الهواتف استخدمت لمراقبة الشهيد رفيق الحريري في الأشهر التي سبقت الاعتداء وجزء منها كان أعمالاً تحضيريّة لاغتياله

◾المحكمة الدولية: لا يمكن لغرفة الدرجة الأولى في المحكمة أن تقتنع أن بدر الدين كان العقل المدبر للاعتداء كما يُزعم

◾المحكمة الدولية: استخدمت هواتف الشبكة الحمراء لتخطيط عملية اغتيال الحريري

 

لمحكمة الدولية : أبو عدس قد يكون كبش محرقة في عملية اغتيال الحريري ونستبعد أن يكون قاد سيارة التفجير

◾المحكمة الدولية: المتهمون الأربعة المرتبطون بحزب الله لفقوا مسؤولية التفجير

◾المحكمة الخاصة: حصلت عمليات تضليل بشأن المسؤولين عن عملية الاغتيال فور حصول التفجير

◾المحكمة الدولية: اغتيال الحريري عملية إرهابية تم تنفيذها لأهداف سياسية

 

◾المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: بعد وقوع الانفجار في 14 شباط 2005 كانت بيروت في حالة فوضى وأزمة وأشارت الأدلة الى جو الاضطراب الذي كان سائداً ما أدى الى عبء زائد على شبكة الهواتف الخليوية

 

◾المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: شبكات الهواتف استخدمت لمراقبة الشهيد رفيق الحريري في الأشهر التي سبقت الاعتداء وجزء منها كان أعمالاً تحضيريّة لاغتياله

 

– سليم جميل عياش مذنب بصفته شريكاً في مؤامرة هدفها ارتكاب عمل إرهابي وارتكاب عمل إرهابي باستعمال أداة متفجرة وقتل رفيق الحريري عمداً باستعمال مواد متفجرة وقتل 21 شخصاً ومحاولة قتل 226 شخصاً آخرين

–  حسن مرعي وحسين عنيسي وأسد صبرا غير مذنبين في ما يتعلق بجميع التهم المسندة إليهم في قرار الاتهام

 

إقرأ المزيد : إنطلاق أعمال خلية أزمة نقابة المحامين في بيروت

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى