شباب وتكنولوجيا

هل سيتم حظر تطبيق تيك توك

هل سيتم حظر تطبيق تيك توك؟ قام تطبيق “تيك توك” الصيني بتقوية فريقه عن طريق توظيف جهات ممارسة الضغط، وذلك ردا على تهديدات الحكومة الأميركية بحظر التطبيق. ويشمل الفريق الجديد خبراء في العمل مع الوكالات الحكومية والسياسيين، بحسب ما نقلته “سي إن بي سي“.

ومن بينهم المستشار السابق لعضو الكونغرس في كارولينا الجنوبية، مايكل هاكر، ونائب الرئيس الأول لجمعية الإنترنت، مايكل بلوم، والشريكة في شركة محاماة “K&L Gates” كارولين لوري، وأخصائي أمن البيانات الذي عمل مع “أوبر”، ديو سيمز، وألبرت كيليماج ذو الخبرة في صناعات الدفاع والطيران.

هل سيتم حظر تطبيق تيك توك وقد أصبح في أيار أكثر التطبيقات شهرة التي تم تنزيلها في العالم. وكل عاشر مستخدم كان من أمريكا، كما كانت الهند رائدة في نسبة التنزيلات (20 %). في الوقت نفسه، استدرج “تيك توك” المدير العام لشركة ديزني كيفين ماير، للعمل لديه.

هذا وأفادت وسائل إعلام أمريكية بأن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أكد تصريحات وزير خارجيته، مايك بومبيو، حول أن بلاده تدرس إمكانية حظر تطبيق “تيك توك” الصيني في البلاد.

وقال تيك توك، الذي يديره المدير التنفيذي السابق لوالت ديزني، كيفين ماير، إن بيانات مستخدمي التطبيق غير محفوظة في الصين. وقالت الشركة أيضا في السابق إنها لن تلتزم بأي طلبات من الحكومة الصينية لمراقبة المحتوى، ولن تسمح بالوصول إلى معلومات المستخدمين، وإنها لم تتلق أبدا طلبا بذلك.

ولكن القانون الأمني الوطني الجديد المثير للجدل في هونغ كونغ منح الحكومة الصينية سلطات كاسحة جديدة، مما أثار القلق بشأن خصوصية البيانات. ويعاقب القانون بالسجن مدى الحياة من ينخرط فيما تصفه الصين – بصفة عامة – بالدعوة إلى الانفصال، والتخريب، والتواطؤ مع قوى أجنبية. ويقول منتقدون إن القانون يقضي على الحريات في هونغ كونغ، باعتبارها منطقة تتمتع بشبه حكم ذاتي، ومن تلك الحريات حرية التعبير.

إقرأ المزيد: تيك توك ينافس إنستغرام

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى