أخبار لبنان

بارودي: هذا ما يجب فعله للخروج من أزمة كورونا

بارودي: هذا ما يجب فعله للخروج من أزمة كورونا – في الوقت الذي مازال العالم يعيش تداعيات أزمة فيروس كورونا، يجهد الكثير من المختصين من أجل دراسة سبل تمكن العالم من الخروج من هذه التداعيات ولا سيما الاقتصادية منها. وفي هذا الإطار أتت العديد من الطروحات من أجل معالجة تداعيات هذه الأزمة على قطاع النفط ولا سيما الأسعار. وشكّل ما كتبه الخبير في صناعة النفط والغاز رودي بارودي خارطة طريق لمعالجة هذه القضية مع التركيز في شكل أساسي على دور الولايات المتحدة.

وقد نُشرت هذه الدراسة في العديد من الصحف في مختلف أنحاء العالم وبلغات مختلفة ونورد هنا مقتطفا باللغة العربية. وللإطلاع على إحدى المقالات في اللغة الإيطالية الرجاء زيارة الرابط بـ الضغط هنا.

“يجب أن تقود الولايات المتحدة الاستجابة لأخطار COVID-19 وأزمة أسعار النفط. ويعتمد الانتعاش في مواجهة تداعيات هاتين الأزمتين على الحوار الصادق والتعاون الكامل والشفافية الحقيقية. فنحن جميعًا في هذا الأمر معا وأفضل طريقة للخروج مما نعاني منه هي التعاون على إستراتيجية توفر الوقت والمال. والأهم من ذلك كله،الأرواح البشرية. وتقع المسؤولية الأكبر على عاتق أكبر اللاعبين، وهم الولايات المتحدة والصين وروسيا، إلى جانب الاتحاد الأوروبي واليابان والمؤسسات المتعددة الأطراف مثل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي. مهما كانت وجهة نظر المرء للعالم، فإن القليل سيشكك في حاجة واشنطن للعب دور قيادي عالمي، كما فعلت في مناسبات متعددة على مدى العقود العديدة الماضية. فالتارخ يظهر أنه عندما تتدخل واشنطن في وقت مبكر من اللعبة (مثل الانهيار الاقتصادي ٢٠٠٨-٢٠٠٩) يمكن أن يكون الضرر محدودا كما يوضح أنه عندما يتأخر تدخل الولايات المتحدة (كما في الحرب العالمية الثانية)، فإن حجم الخسائر – البشرية والمالية وحتى الحضارية – قد لا يمكن تصوره.“

إقرأ أيضاً: بارودي: ثروة تقدر بحوالي ٢ ترليون دولار اميركي في مياه شرق المتوسط

لقراءة المزيد: من هو رودي بارودي

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى