Headlinesأخبار إقليمية وعالمية

الكوثراني ممثل حزب الله في العراق حل مكان سليماني حتى يتم اختيار خليفة دائم

نور الخليل

بعد إغتيال قاسم سليماني في هجوم أمريكي في العراق, عقد حزب الله اجتماعات  مع قادة فصائل عراقية مسلحة وذلك لتوحيد صفوفها في مواجهة فراغ كبير خلفه مقتل سليماني.هذا ما جاء في تقرير  لوكالة رويترز نقلا عن مصدرين عراقيين على علم بتلك الاجتماعات، التي قال مصدر انها عقدت في بيروت فيما قال المصدر الآخر إنها عقدت إما في لبنان أو في إيران.

المصدران أضافا إن الشيخ محمد الكوثراني ممثل حزب الله في العراق والذي عمل عن قرب مع سليماني لسنوات في توجيه الجماعات المسلحة العراقية استضاف الاجتماعات، وإن الكوثراني حل محل سليماني موبخا الجماعات المسلحة  لتقاعسها عن التوصل لخطة موحدة لاحتواء الاحتجاجات الشعبية في العراق .

كما أن زعيم شيعي عراقي رفيع المستوى، ينظر في الوقت الحالي إلى الكوثراني على أنه الشخصية الأنسب لتوجيه الفصائل المسلحة العراقية إلى أن يتم اختيار خليفة إيراني دائم، رغم أنه لا يحظى بأي حال بما كان يتمتع به سليماني من النفوذ أو بريق الشخصية.

هذا في وقت قالت مصادر عراقية قريبة من الفصائل المسلحة لرويترز إن الكوثراني الذي ولد في النجف ويعيش في العراق منذ عقود ويتحدث باللهجة العراقية سيواجه تحديات خطيرة، ربما لا يمكن التغلب عليها، حتى يصل إلى مكانة القائدين اللذين قُتلا في الهجوم بالطائرة المسيرة. ختم تقرير رويترز نقلا عن قائد عسكري موالي لايران قوله  حزب الله إن تدخل حزب الله سيكون للتوجيه السياسي لكنه لن يصل إلى حد توفير القوة البشرية والعتاد للرد على مقتل سليماني. الفصائل العراقية هي التي سترد على الاغتيال في العراق، وقد جهزت لذلك بانتظار ساعة الصفر.

إقرأ المزيد:الساعات المقبلة حاسمة في قضية اليوروبوند لبنان أمام خيارين

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى