Headlinesأخبار لبنان

هل يعوّض التيّار خسائره الطلاّبية في جامعة سيّدة اللويزة غداً؟

تستعدّ جامعة سيدة اللويزة-ذوق مصبح لخوض الإنتخابات الطلاّبية المعتادة سنوياً يوم الجمعة في ١٨/١٠/٢٠١٩ وسط أجواء حماسية ملحوظة و قلق بعض الأحزاب من عدم تحصيل العدد الكافي من الأصوات لمرشحيهم.
و هذه السنة للإنتخابات الطلاّبية وقع مختلف لعلّه يُغيّر مجرى العملية الإنتخابية بالكامل و يقلب المعايير، فبعد مرور ١١ سنة متتالية على فوز القوّات اللبنانية بأغلبية الأصوات وتربّعها على عرش القيادة الطلاّبية، حان الوقت ليُثبت التيّار قدراته وبخاصة بعد أن فشل في إثباتها في الجامعة اليسوعية كما الجامعة الأميركية على الأقل لتحصيل ماء الوجه بما أنّه وضع طاقة مادية كبيرة كما طاقة بشرية أيضاً تبلورت في عمل مناصري التيار في الجامعة بشكل ملحوظ يوم الأربعاء الماضي خلال الحفل الذي أقامه التيار للطلاّب في الصرح اللويزي.

و من جهة أخرى، تحاول الكتائب اللبنانية من إثبات نفسها أيضاً في الجامعة بحيث أنّها تمتلك الفرصة الكافية هذه السنة بعدما رُفض قبول ترشّح التيار الوطني الحر في كلية الإنسانيات بسبب تأخرهم بتقديم طلبات الترشيح بالوقت الذي اعتُبروا به و كأنّهم يتملّصون من الإنتخابات بسبب ضعف شعبيتهم.
أمّا القوات اللبنانية أو القلعة المتينة حسبما يُطلقون عليها في الجامعة، تجهد بكلّ قواها لتحقيق النصر للسنة الثانية عشر في الجامعة الكسروانية التي بنوا فيها قلعتهم و على حجارها رفعوا اسم القوّات اللبنانية عالياً لمدّة ١١ سنة متواصلة.

إقرأ المزيد: رياشي يشكر فنيانوس وحوّاط يُعلّق

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى