Headlinesأخبار لبنان

جريصاتي عبر برنامج منا وجرّ: ما معي عصا لربّي العالم

أكد وزير البيئة فادي جريصاتي عبر برنامج منا وجرّ على شاشة ال م تي في اللبنانية أن الدفاع المدني هو المسؤول عن محاربة الحرائق في لبنان مع وزارة الداخلية، بينما الطوافات هي تابعة لقيادة الجيش، وليس وزارة البيئة. فيقتصر دور وزارته على خلق التوعية فقط. كما إنتقد الوزير جريصاتي مشاركة البلديات الخجولة في برامج التوعية. أما بالنسبة لطائرات الهليكوبتر فطلب من المذيع بيار ربّاط توجيه السؤال الى الوزير السابق زياد بارود. وذكر أن قائد الجيش منذ ٢٢ أيار نصحه بأن هذه الطائرات غير مفيدة للبنان ولا يجب دفع المال من أجل صيانتها.

كما قامت وزارة البيئة بحملة للبلديات لتنظيف الأحراج، فقط ٢٥ بلدية تجاوبت، وأضاف: ما معي عصا لربّي العالم، انا ما عندي سلطة عل البلديات، مؤكداً أن الأحراج تابعة لوزارة الزراعة وليس البيئة. وأكد جريصاتي انه أخذ المبادرة للتفتيش عن طائرات جديدة لمحاربة الحرائق، بالرغم من أن هذه المهمة هي من مسؤولية وزارة الداخلية والجيش اللبناني.

وإستغرب متخصصون في البيئة تنصّل الوزير من كل هذه المهمات وإلقاء المسؤولية على الجميع بينما أعطى لوزارته دور التوعية فقط وهذا أمر غير دقيق إذ أنه في معظم الملفات البيئية مثل الكسارات مثلاً، لا تستطيع أي وزارة أو جهة أخرى إعطاء أي تصريح لفتح كسارة أو أي مشروع بيئي أو يمس بالبيئة من دون موافقة وزارة البيئة.

إقرأ إيضاً: بالفيديو إخماد الحريق في بلدة جدايل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى