Headlinesأخبار لبنان

روكز: نحن الجيش اللبناني وأنتم خيبة أمل كل لبناني

ألقى أمس النائب شامل روكز كلمة خلال ذكرى شهداء ١٣ تشرين الذي أُقيم في كنيسة سيّدة الصعود في الضبية وسط حضور العمداء المتقاعدين الذين خاضوا المعركة، مع غياب لافت للتيار الوطني الحرّ، حيث قال روكز: ذكرى 13 تشرين تختلف هذا العام عن سابق الأعوام، فبعدما كنا نستذكره كأحد الأيام المفصلية في تاريخ لبنان الحديث وتاريخ جيشه الباسل، بتنا نرى الغضب والأسى يحل مكان الغصة والحزن والألم، تسعة وعشرون عاما مضت على ذكرى سقط فيها خيرة الشباب من ضباط وعناصر للجيش شهداء ومفقودين، في سبيل الدفاع عن سيادة الوطن والصمود بوجه مؤامرة تسليمه لمن استأثر به وبموارده على مدى عقود. وبقدر ما كانت ذكرى 13 تشرين 1990 أليمة في وجداننا، نحن من التزمنا قسم الذود عن الوطن، بقدر ما هي ذكرى نحن إلى استعادتها كلحظة تأسيسية لوحدة وطنية أمعن في استباحتها دخلاء السياسة ومتطفلو السلطة، تحت مسميات شتّى.

و أضاف: إلى متى سيبقى المواطن اللبناني يؤدي فاتورة فشل أهل السياسة في ضمان أبسط مقومات العيش الكريم والحياة اللائقة؟ فاتورة فرضت عليه من طبقة سياسية لا حول ولا قوة له في كبح جموحها نحو الهاوية مكابرة وعنادا ونكاية. في ذلك اليوم، في 13 تشرين، استبسلنا في الدفاع عن لبنان خلناه خارج من براثن الحرب كطائر الفينيق، لولوج مرحلة السلم في ظل استقلال يحفظ عزتنا. أما اليوم وقد نخر الفساد والترهل جسم هذا اللبنان الحلم، أهذا أفضل ما استطعنا تحقيقه منذ ذاك اليوم المجيد؟

و تابع: نحن الجيش اللبناني، فخر وكرامة وعز كل اللبنانيين. نحن العدالة وأنتم التعسف، نحن الكرامة وأنتم الانحطاط. نحن المجد وأنتم الزوال، نحن التوافق وأنتم التآمر. نحن الأمن والأمان، وأنتم عدم الاستقرار والتقلب. نحن المستقبل المزدهر، وأنتم الماضي المنحط. نحن من روى تراب لبنان بدمائنا، وأنتم من لوث تراب ومياه وهواء لبنان بصفقاتكم. نحن الشرف وأنتم الذل. نحن التضحية وأنتم الأنانية. نحن الوفاء وأنتم التخاذل. نحن الجيش اللبناني وأنتم خيبة أمل كل لبناني.

إقرأ المزيد: من هم العمداء الذين تواجدوا في قداس الشهداء؟

 

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى