Headlinesأخبار لبنان

جريصاتي في موقف مُحرج لا يُحسد عليه!

ضجّت مواقع التواصل الإجتماعي اليوم بتصريح وزير البيئة فادي جريصاتي الذي أخطأ التعبير وتوجّه الى المواطن اللبناني بشكل فوقيّ وفظّ حيث قال: كل مواطن ما عم يفرز ما يسمعني صوتو، ممّا أثار موجة عارمة من الغضب عند الناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي ولا سيّما لأنّ الحديث صدر عن وزير من الشعب ويُفترض به أن يعمل وفقاً لمصالح الشعب نفسه بما أنّه مصدر مركزه الحالي، غير أنّ جريصاتي لم يستطع ضبط نفسه و باح عن ما في صدره ووضع نفسه بموقف محرج لا يُحسد عليه.

يُشار الى أنّ جريصاتي سبق وأصدر قراراً بتطبيق نظام فرز النفايات و لا يمكننا أن ننكر أهمية هذه الخطوة و مكاسبها للدولة، ولكن القرار وحده لا يكفي بدون خطة عمل واضحة وآليات لجمع النفايات المفروزة، في حين لا يعرف المواطن الى من يُفترض عليه تسليم ما يُفرزه وربّما ليس قادر على إيصاله الى نقطة التجميع، حيث كان ينبغي على الوزير نفسه التفكير في هذا الأمر والتصرّف وفقه لكي تنجح خطّته قبل مهاجمة الشعب.

و هكذا علّق النجوم والإعلاميون على تصريح جريصاتي، حيث تصدّر #صوتي_بدك_تسمعو الترند على تويتر بعد ساعات قليلة من إنتشار الفيديو.

إقرأ المزيد: جنبلاط: التطهير العرقي على حساب سوريا

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى