أخبار لبنان

كرامة: إمّا الشعب اللبناني يذهب وتبقى الحكومة أو العكس

أعرب النائب سامي الجميّل عقب لقائه بالنائب فيصل كرامة اليوم، عن وجود حوار جدّي بين كلّ القوى التي تعترض على واقع لبنان الراهن، قائلاً: ستستمرّ الكتائب بالتواصل مع جميع الأطراف للوصول الى حلّ للأزمة الحالية و لإنقاذ لبنان. كما تمنّى من السلطة السياسية أن تستوعب دورها و تقوم باللازم أو تفسح المجال لحكومة جديدة مبنية على إختصاصيين حياديين لحلّ الأمور. و حبّز بدوره الحوار و التعاون أكثر مع كرامة للوصول الى اتفاق يُرضي الجميع و يصبّ في خير البلد.

من جهته، قال كرامة: تشاركنا مع النائب سامي الجميّل شعورنا أنّ لبنان الدولة والمؤسسات والحريّات والديموقراطية والإقتصاد والأمن والإنماء مهدّد بالإنهيار، و أضاف: كان هناك تناغم وتعاون بيننا وبين الكتائب في مجلس النواب، ومن الطبيعي ان يتمّ اللقاء في هذه الظروف، علاوة عن العلاقة التاريخية بين آل كرامي وآل الجميّل التي فيها تعاون واختلافات.

كما أشار كرامة إنّ هذه الحكومة لا تستطيع ان تستمرّ، فإمّا الشعب اللبناني يذهب وتبقى الحكومة وامّا تذهب الحكومة و يبقى الشعب.

إقرأ المزيد: جريصاتي: ذاهبون إلى وضع أفضل بملف النفايات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى