متفرقات

التيار يستغلّ تردّي الوضع الإجتماعي في زغرتا

يعيش المجتمع الزغرتاوي مؤخراً حالة من القلق و الخوف و حتّى العوز تسيطر على أبناء المدينة و قضائها و لسان حال الاكثرية تُكرّر: وعدونا كتير و ما نفذّوا، حيث في مرحلة الإنتخابات النيابية الاخيرة، وعدت أحزاب المنطقة معظم المواطنين بالوظائف و الخدمات، كما تسكير الديون، و لم تُنفذّ ١٠٪ من المنّ و السلوى المرتجى و المنتظر من أبناء المنطقة. كما قد لاحظ بعض المراقبون أن التيار الوطني الحرّ يستغل الغيوم المتلبدّة فوق القضاء الشمالي، و يحاول جاهداً استقطاب أكبر شريحة ممكنة و بخاصة من الذين يُعانوا ضيق الحال.

من جهة أخرى، إنّ وجود التيار في السلطة، أتاح له القيام ببعض الخدمات و بخاصة على الصعيد الأمني و العسكري، ناهيك عن التعيينات الأخيرة التي فتحت باب استغلالها في المجتمع الزغرتاوي. فهل سيسمح النائب ميشال معوضّ بالرغم من تحالفه المتين مع الوزير جبران باسيل للتيار أن يأكل من صحنه؟ و ماذا ستكون ردّة فعل المردة بعد عودة طوني بيك من شهر العسل؟ و كيف ستتصرّف القوات اللبنانية في حين فتح التيار المعركة مبكراً في زغرتا، فماذا ستكون النتائج ؟

إقرأ المزيد: كرم من كندا: الوطن هو الضحيّة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى