Headlinesأخبار إقليمية وعالمية

الأمم المتحدّة تتخوف من الأسوأ في سوريا و تركيا تستعدّ

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية اليوم أنّها ستفسح المجال أمام الجيش التركي لتنفيذ عمليات عسكرية في سوريا بعدما ألغى الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان اتفاقه مع واشنطن لإنشاء منطقة آمنة شرقي الفرات.

كما أعلن منسق الشؤون الإنسانية الإقليمي للأزمة السورية التابع للأمم المتحدة بانوس مومسيس في جنيف من أنّه ليس واضح ما سيجري في سوريا خلال المرحلة المقبلة متخوفاً من الأسوأ، و أشار إلى وجود الكثير من التساؤلات التي لم تتم الإجابة عنها في ما يتعلق بتداعيات العملية التي ستقوم بها تركيا.

إقرأ المزيد: مظاهرات في الجزائر ضدّ الإنتخابات الرئاسية

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى