أخبار إقليمية وعالمية

إعلان حالة الطوارئ في الإكوادور و الرئيس يُحذّر

أعلن رئيس الإكوادور لينين مورينو يوم الخميس المنصرم حالة الطوارئ إثر التظاهرات ضدّ زيادة أسعار المحروقات بنسبة تتجاوز ١٠٠٪ ، في إطار سياسة الحكومة الرامية الى خفض الدعم للمحروقات. ما أدّى الى وقوع صدامات و مواجهات عنيفة بين المُحتجّبن و الشرطة بعدما قام قطاع النقل بإضراب عام و إغلاق للشوارع، كما إحراق الإطارات.

من جهته أكدّ لينين للصحافيين بأنّه أعلن حالة الطوارئ على المستوى الوطني لضمان أمن المواطنين و تجنّب الفوضى التي لن يسمح بفرضها، محذّراً بدوره أنّ هذا الزمن ولّى.

إقرأ المزيد: ترامب يُطالب أوكرانيا و الصين بفتح تحقيق حول بايدن

 

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى