Headlinesأخبار لبنان

حملة قداس شهداء المقاومة اللبنانية: نجاح بكل المقاييس

نجاح بكل المقاييس، هكذا عبّر أهل الإختصاص من المقرّبين من القوات وغيرهم عن حملة قداس شهداء المقاومة اللبنانية.

فمواكبة للقداس السنوي، قام حزب القوات اللبنانية بحملة شاملة على الطرقات والتلفزيون ومواقع التواصل الإجتماعي بعنوان يحمل معنى ورسالة المناسبة لهذه السنة تحت شعار “ما راحوا”.

وبحديث مع مصادر متخصصة في مجال التواصل الإلكتروني، أكدت أن الحملة كانت منظّمة بشكل محترف ولاقى هاشتاغ القداس #ما_راحوا نجاحاً كبيراً في الأسبوعين الأخيرين حتى تاريخ الأحد ١ أيلول وهو كان تصدّر لائحة الهاشتغات الشائعة مرّات عديدة في هذه المدة الزمنية.

والجدير بالذكر أن انتشار الهاشتاغ لم يقتصر على تويتر فقط بل تعداه للوصول الى كافة منصات التواصل الإجتماعي وخاصة فايسبوك وإنستغرام مسّجلاً بذلك إنتشار عضوي لم يسبق له مثيل في الحملات السابقة.

وبحديث مع مصادر القوات اللبنانية، أكدت أن نجاح الحملة يكمن في وجدانية الحملة التي تعني مباشرة القواتيين وغيرهم ممن فقدوا أحباءهم في الدفاع عنهم. ونشرت القوات على مواقع التواصل الإجتماعي، بالإضافة الى اللوحات على الطرقات، صور لأعداد كبيرة من شهداء المقاومة اللبنانية مع أعمارهم عندما إستشهدوا مما زاد التفاعل عاطفياً بشكل كبير مع الحملة.

وأدى ذلك الى إنتشار الهاشتاغ ليبلغ نسبة ١٢.٧ مليون مستخدم للمواقع الإلكترونية وهو سيرتفع أكثر اليوم الإثنين وفي الأيام القادمة. بالإضافة الى أكثر ٢٦،٤٠٠ مشاركة عبر منصة فايسبوك وحدها.

وقد تُرجِم نجاح حملة القداس هذه السنة بالمشاركة الضخمة لكافة المحازبين والمناصرين وأهالي الشهداء والإعلاميين والشخصيات السياسية والفعاليات الذين غصت بهم معراب.

المزيد عن لبنان

صورة منذ حوالي ٧٠ سنة تظهر جسر قطار مار مخايل الذي سقط اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى