Headlinesأخبار لبنان

هكذا سيرد جبران باسيل على خطاب سمير جعجع

أكدت مصادر مقرّبة من وزير الخارجية جبران باسيل انه سيرد على خطاب سمير جعجع: “كما جرت العادة مؤخراً”، وأضافت المصادر “كما أوصانا الرئيس جبران، لن نسكت لأحد، وسنرد أولاً عبر جيشنا الإلكتروني بحملات تلو الأخرى، وثانياً من خلال نواب التيار الذين بدأوا بالردود أصلاً”.

ولوحظ اليوم هدوء نسبي على محور تويتر من المنتظر أن لا يستمر طويلاً لتعود الردود وتشتعل بين التيار والقوات عندما ينتهي الوزير باسيل من معالجة تداعيات الإجتماع الذي أقيم في منزل الناب شامل روكز وضم بعض قياديي التيار السابقين والذي أحدث بلبلة في قيادة التيار، ولكن “كل شيئ تحت السيطرة” كما أكدت المصادر، إضافة إلى أن اجتماع بعبدا الإقتصادي ساهم في تأجيل الحملة المعاكسة للتيار.

وكانت قد صدرت بعض التحليلات السياسية تشير إلى أن نواب تكتل “لبنان القوي” غير المنتسبين للتيار دعوا إلى اعتبار خطاب جعجع رداً على خطاب باسيل في السابع من آب خلال وضع حجر الأساس لمقر “التيار” في نهر الكلب لتقف الأمور عند هذا الحد بسبب الإحراج الذي يعانون منه تجاه قواعدهم الشعبية التي سئمت من السجالات في وقت أحوج ما يكونون به إلى معالجة الأوضاع السيئة التي يقاسونها على أكثر من صعيد.

المزيد عن لبنان

حملة قداس شهداء المقاومة اللبنانية: نجاح بكل المقاييس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى